قصه جميله

قصه جميله

خليجية

ذكروا أن سليمان كان جالساً على شاطىء بحر ، فبصر بنملة تحمل حبة قمح تذهب بها نحو البحر ،
فجعل سليمان ينظر إليها حتى بلغت الماء فإذا بضفدعة قد أخرجت رأسها من الماء ،

ففتحت فاها فدخلت النملة وغاصت الضفدعة فى البحر ساعات طويلة ، وسليمان يتفكر فى ذلك متعجباً .

ثم خرجت الضفدعة من الماء وفتحت فاها فخرجت النملة ولم يكن معها الحبة ،

فدعاها سليمان عليه السلام وسألها وشأنها وأين كانت ؟

فقالت : يا نبىّ الله ، إن فى قعر البحر الذى تراه صخرة مجوَّفة وفى جوفها دودة عمياء ،

وقد خلقها الله تعالى هنالك ، فلا تقدر أن تخرج منها لطلب معاشها ،

وقد وكلنى الله برزقها . فأنا أحمل رزقها ، وسخر الله تعالى هذه الضفدعة لتحملنى فلا يضرنى الماء فى فيها ،

وتضع فاها على ثقب الصخرة وأدخلها ،

ثم إذا أوصلت رزقها إليها وخرجت من ثقب الصخرة إلى فيها فتخرجنى من البحر فقال سليمان عليه السلام : وهل سمعتِ لها من تسبيحة ؟

قالت : نعم

تقول

يا من لا ينسانى فى جوف هذه اللجة برزقك

لا تنس عبادك المؤمنين برحمتك

ثقو بالله وتذكرو ان الله مع الصابرين وان الله لن يخذلكم….. فقط… احسنو الظن بالله
وبالتوفيق للجميع والله يرزقنا واياكم

اول مره اسمع هاي القصه اعجبتني

سبحان الله

الله يعطيج العافيه اختي

لا هنتي

الصغيرونه

سبحان الله وبحمده

فعلاً هاي القصه اول مره اسمع عنها

مشكوره اختي

فتاة الصمت

على نقل القصه الجميله لنا

دمتي بود

تسلموووون

الصغيرونه

سواااااااف

على مرووووكم الطيب…

ويزاكم ويزاني الله خير…

دمتم بحفظ الرحمن…

يزاج الله خير اختي على القصه المفيده
وجعله الله في ميزان حسناتج
اخوكم الصغيروووووووني كحيل العيووووووون
يزاك ويزاني الله خير…

تسلم خيووو الصغير

على مرووورك العطر…

دمت بحفظ الرحمـــن…

سبحان الله .. سبحان الله

يسلمووو حبوبه ع القصه المفيدة

نتريا يديدج

تسلمين حبوووووووووبة…

على مرووورج الطيب…

دمتي بسهاله…

سبحان الله اجمل قصة سمعتها و الله
جزاك الله خيرا حبوبة
تحيتي دمعة امل
جزاج وجزاني الله خير…

تسلمين الغالية على مرووووورج الحو….

دمتي بحفظ الرحمن..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.