وعندما تقرع أجراس الوداع أبيات فاقت حد التصور ,,

  • بواسطة

,,
,,,

نرتعش من حرارة الألم ..

وصوت الوداع ..!!

نفيق على صوت الجرح .. ومرارة البعد

تلاشت تهاليل الفرح . والوان .. البهج

وتلاشت نظرات سحريه بليلة البذخ ..

نداعب مدامعنا .. بليله موحشه ..

وتصوير .. أبتسامه مفعمه بأبتسامه .. مبكيه

دموع عاشقين ..

ودموع مفارق ..

ودموع موادع ..

بل موادعــــه ..

فهذه سنة الحياة لقاء ويعقبه فراق

لا أريد الإطالة عليكم أحبتي..

فهاكم هذه القصيدة لعائشة التيمورية ترثي فيها فلذة كبدها

ابنتها حينما نزع القدر روحها الممزوجة بها من أحضانها,,

فهذه القصيدة من أجمل ما قرأت..

أحببت أن تشاركوني قرائتها,, رغم خيوط الألم التي لفحت المكان..

فهاكم أحبتي..


إن سال من غرب العيون بحور*** فالدهر باغ والزمان غدور

فلـكـل عـيـن حــق مــدرارالـدمـا*** ولـكــل قـلــب لـوعــة وثـبــور

ستـر السنـا وتحجبـت شمـس الضـحـى*** وتغيـبـت بـعــد الـشــروق بـــدور

ومضـى الـذي أهـوى وجرعنـي الأســى*** وغــدت بقـلـبـي جـــذوة وسـعـيـر

يـا ليتـه لـمـا نــوى عـهـد الـنـوى*** وافى العيون من الظلام نذير

طافت بشهر الصوم كاسات الردى*** سحرا وأكواب الدموع تدور

فتنـاولـت منـهـا ابـنـتـي فتـغـيـرت*** وجـنـات خـــد شـانـهـا التغـيـيـر

فــذوت أزاهـيـر الحـيـاة بـروضـهـا*** وانـقـد مـنـهـا مـائــس ونـضـيـر

لبسـت ثيـاب السقـم فـي صغـر وقــد*** ذاقـت شـراب الـمـوت وهــو مـريـر

جـاء الطبيـب ضحـى وبـشـر بالشـفـا*** إن الطـبـيـب بـطـبــه مــغــرور

وصـف التجـرع وهــو يـزعـم أنــه*** بالبرء من كل السقام بشير

فتنفست للحزن قائلة له*** عجل ببرئي حيث أنت خبير

وارحــم شبـابـي إن والـدتــي غـــدت*** تكـلـى يشـيـر لـها الـجـوى وتـشـيـر

وارأف بعـيـن حـرمـت طـيـب الـكــرى*** تشكو السهاد وفي الجفون فتور

لما رأت يأس الطبيب وعجزه*** قالت ودمع المقلتين غزير

أمــاه قــد كَــل الطبـيـب وفـاتـنـي*** بـمـا أؤمــل فــي الحـيـاة نـصـيـر

لــو جــاء عــراف اليمـامـة يبتـغـي*** بـرئـي لــرد الـطـرف وهــو حسـيـر

يـا روع روحـي حلـهـا نــزع الضـنـى*** عـمــا قـلـيـل ورقـهــا ستـطـيـر

أمـاه قــد عــز اللـقـاء وفــي غــد*** ستـريـن نعـشـي كالـعـروس يـسـيـر

وسينتهـي المسعـى إلـى اللـحـد الــذي*** هـو منـزلـي ولــه الجـمـوع تصـيـر

قـولـي لــرب اللـحـد رفـقـا بابنـتـي*** جــاءت عـروسـا سـاقـهـا التـقـديـر

وتجـلـدي بـــإزاء لـحــدي بـرهــة*** فـتــراك روح راعــهــا الـمـقــدور

أمــاه قــد سـلـفـت لـنــا أمـنـيـة***يــا حسنـهـا لــو ساقـهـا التيسـيـر

كـانـت كـأحـلام مـضــت وتخـلـفـت*** مذ بان يوم البين وهو عسير

عودي إلى ربع خلا ومآثر*** قد خلفت عني لها تأثير

صوني جهاز العرس تذكارا فلي*** قد كان منه إبى الزفاف سرور

جرت مصائب فرقتي لك بعـد ذا*** لبس السواد ونفِّـذ المسطـور

والقبر صار لغصن قدي روضة*** ريحانها عنـد المـزار زهـور

أماه لا تنسـي بحـق بنوتـي*** قبـري لئـلا يحـزن المقبـور

فأجبتها والدمع يحبس منطقـي*** والدهر من بعد الجـوار يجـور

بنتاه يا كبدي ولوعـة مهجتـي*** قد زال صفـو شأنـه التكديـر

لا توصي ثكلى قد أذاب فؤداهـا*** حزن عليـك وحسـرة وزفيـر

فسما بغض نواظـري وتلهفـي*** مذ غاب إنسان وفـارق نـور

وبقُبلتي ثغـرا تقضـى نحبـه*** فحرمت طيب شذاه وهو عطيـر

والله لا أسلو التـلاوة والدعـا*** ما غردت فوق الغصون طيـور

كلا ولا أنسـى زفيـر توجعـي*** والقد منك لدى الثـرى مدثـور

إني ألفت الحـزن حتـى أننـي*** لو غاب عني ساءني التأخيـر

قد كنت لا أرضى التباعد برهـة*** كيف التصبـر والبعـاد دهـور

أبكيك حتى نلتقـي فـي جنـة*** برياض خلـد زينتهـا الحـور

م-ن

تسلمين أختي ع الطرح
ربي يعطيج العافيه
الله يعاافيج … وتسلمين ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.