«–®}i|[ أين الاستعداد ليوم المعاد ؟! ]|i{®–»

بسم الله الرحمن الرحيم

إن لكل بداية نهاية ولكل قوة ضعفاً ولكل حياة موتاً
قال تعالى ( إنك ميت وإنهم ميتون )
وقال تعالى (أينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة )
وقال تعالى ( كل نفس ذائقة الموت ثم إلينا ترجعون)
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أكثروا ذكر هادم اللذات )
وقال الشاعر
هو الموت مامنه ملاذ ومهرب = متى حٌُُط ذا عن نعشه ذاك يركب
نؤمل آمالاً ونرجوا نتاجها = وباب الردى مما نؤمل أقرب
وقال:
لا تغفلن فإنما = آجالكم نفس يعد
وحوادث الدنيا تروح = عليكم طورا وتغدو
أين الأولى كنا نرى = ماتوا ونحن نموت بعد
أيامنا تنصرم….وأعمارنا تنهدم…
ونحن نقترب من الأجل المكتوب ، والوعد المضروب …خطوة في إثر خطوة…
قال تعالى : (قل إن الموت الذي تفرون منه فإنه ملاقيكم ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون )
والموت مصيبة رهيبة …..وما يأتي بعده أعظم منه وأجل….!!
فأين الوجل من الأجل؟؟!!!!
أين الاستعداد ليوم المعاد ؟!
لقد دنا الرحيل …….وأزف التحويل…….فما بالنا غافلين؟؟!!
((إن ما توعدون لأت وما أنتم بمعجزين))
نريد الأن أن نذهب سويا إلى رحلة لنرى ماذا سيحدث لنا بعد الموت…!!!!!
أول مرحلة ستكون الذهاب بك إلى مغسلة الموتى…
وها أنت ياأبن آدم وقد فارقت الحياة واصبحت جثه هامدة لا حراك له وجردت من الثياب والزينه ومابقي الا قطعة من قماش تستر بها عورتك ممدد على الواح لتغسل

خليجية

وقام من كان حب الناس في عجل = نحو المغسل يأتيني يغسلني
وقال ياقوم نبغي غاسلاً حذقاً = حراًأديباً أريباً عارفاً فطن
فجاءني رجل فجردني = من الثياب وأعراني وأفردني
هل تعرف ماذا يفعل هذا المغسل الان ؟؟

خليجية

هو يضغط على البطن ليخرج مابها من فضلات

خليجية

وأودعوني على الألواح iiمنطرحاً وصار فوقي خرير الماء ينظفني
وأسكب الماء من فوقي iiوغسلني غسلاً ثلاثاً ونادى القوم iiبالكفـن
وأخيرا الكفــــــــــــن

خليجية

وألبسونـي ثيابـاً لا كمـام iiلهـا وصار زادي حنوطي حين حنطني
وأخرجوني من الدنيا فـوا أسفـا علـى رحيـل بـلا زاد iiيبلغنـي
وهكذا يكون قد جهز للصلاة عليـــــه

بعد أن يصلى على الميت يحمل على أكتاف الرجال ليوضع في قبرة

خليجية

وحملوني على الأكتاف أربعة = من الرجال وخلفي من يشيعني
القبر أول منازل الآخرة
هذه دارنا…..
فارقت موضع مرقدي ……يوما ففارقني السكون
القبــــر أول ليلة ……بالله قل لي مـــــا يكــــون
الأن الجنازة جاهزة للدفن
ليس الغريب غريب الشام واليمن إن الغريب غريب اللحد iiوالكفن

خليجية

في ظلمة القبر لا أم هناك ولا = أب شفيق ولا أخ يؤنسني
1 في ظلمة القبر لا أم هناك ولا أب شفيـق ولا أخ iiيؤنسنـي

ويسد على الميت في لحده بلبنات ويوضع على اللبنات طين لتثبيتها وسد الفتحات التي بين اللبنات
وبعدها تنهال عليه التراب منه خُلق وله يعود

خليجية

وقال هلوا عليه التراب واغتنمـوا حسن الثواب من الرحمن ذي المنن
وأخيراً هذه هي نهاية الإنسان وهذا هو المسكن الحقيقي الذي هو أول منازل الآخرة

خليجية

أين الأحباب والأصحاب..؟؟أين الأخوان والجيران ..؟؟ أين الزوجة والولدان؟؟
لقد أفردوك ….ثم ذهبوا وتركوك…ولو بقوا ما نفعوك……..
فمن يؤنس وحشتك ؟! ومن يؤمن روعتك ؟!
جدوا فإن الأمر جد…..وله أعدوا وأستعدوا
كان عثما بن عفان إذا وقف على القبر بكى ، حتى يُبل لحيته ، فقيل له : تذكر الجنة والنار فلا تبكي وتبكي من هذا فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (القبر أول مازل الآخرة فإن نجا منه فما بعده أيسر منه وإن لم ينج منه فما بعده أشد منه)
قال : وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(ما رأيت منظراً قط إلا والقبر أفظع منه )
فبلغوا هذه الرسالة :
إلى كل من يتساهل بالصلاة أو يفرط فيها
إلى كل من يمنع الزكاة ويتهاون بها
إلى كل من يعق والدية ويعذبهما
إلى كل من يقطع أرحامه ويهجرهم
إلى كل من يحارب الله ورسوله بتعامله بالربا
إلى كل من يغش في البيع والشراء أو يرشي أو يرتشي
إلى كل من يغني ويستمع الغناء
إلى كل من غش أهله وأدخل الدش في بيته
إلى كل من يضيع من يعول من زوجة وأولاد
إلى كل من يزني
إلى كل من يعمل عمل قوم لوط
إلى كل من أسبل ثوبه وجر إزاره
إلى كل من حلق لحيته
إلى كل من ظلم وأكل حقوق الغير وخاصة العاملين في المنازل
إلى كل من ينام عن صلاة الفجر
إلى كل من يذهب إلى السحرة والمشعوذين
إلى كل من يستهزأ بأهل الدين والصالحين
إلى كل من يحسد ويحقد على إخوانه المسلمين
إلى كل من يدور في الأسواق ركضاً خلف محارم المسلمين ويطلق بصرة على النساء
إلى كل من يدنس فمه اللي ذكر الشهادة يدنسه بسيجارة أو شيشة قبيحة الرائحة
إلى كل من يستعمل المخدرات
إلى كل من هجر القرآن الكريم تلاوة وتدبراً وعملاً
إلى كل من يجالس أهل السوء والشر
إلى كل من هجر الصالحين ومجالس الذكر
إلى كل من لم يحج وهو يستطيع ويملك مقومات الحج
إلى كل من يشهد شهادة الزور أو يعين عليها
إلى كل من يوالي الكفار
إلى كل من استقدم عمالة من غير المسلمين ولم يدعهم إلى الإسلام
إلى كل من يبتدع في دين الله
إلى كل من يكذب ويتحرى الكذب
إلى كل من نادى بالتبرج والسفور وخروج المرأة المسلمة
إلى كل من غفل عن ذكر الله تعالى
أما آن الأوان أن نراجع حساباتنا
أما آن الأوان أن نتدارك مابقي من أعمارنا
أما آن الأوان أن ننتبه من غفلتنا
أما آن الأوان أن نستيقظ من رقدتنا
(ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق)

:
::

منقـول

::
في أمان الله

الخطيـر

والله في ناس تتجاهل أو تحاول تنسى انه بييها هاليوم
ويقولون من بينا نفسهم يالله الحياة جدامنا والطريق أطويل

خلينا على راحتنا اللحين

مشكور اخوي ع الموضوع وبارك الله فيك

:
::

السلام عليكم
::

شكرا على المرور والرد … الينية

::

في امان الله

الله يآجرك اخويه على الموضوع الطيب

ولك مني جزيل الشكر

الله يثبتنا على دينه ويتوفانا ونحن على طاعته

يزاك الله خير على الموضوع

تسلمون على المرور
::

في أمان الله

مشكوور دنجر على الموضوع

وجزاك الله ألف خير

إن شاء الله يكون في ميزان حسناتك

تسلم يمناك

والسمووحه…

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

تسلم اخوي على المشاركه الطيبه ..

ويزاك الله خير ..

والسموووووووووحه ..

مشكورين على المرور
::

في أمان الله

يزاك الله خير خيو على الموضوع

ويعطيك العافيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.