|{ مِنزل تحَت الارضَ }|

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مسـآء صبـآح . . النـور *

منـزل كـآمـل و رائـع علـى أعلـى مستـوى في سويسـرا . .

نشـوف .. !!

خليجية

خليجية

خليجية

خليجية

خليجية

خليجية

خليجية
الشبريـه << عن 4 شبريات كبـآر خليجية

شـو رآيكم بالبيــت . . ؟!




ههههههههه..

بس يخوف الصرااااحه هع هع..^^

يسلموو الغاالي..^^




الله حلووو البيت دخل خاااطري ودي اسكن فييه

لكن تعااالوا هذا البيت يووم اييه مطر وااايد شو يستوي فيه ؟؟ <<< يالله عااد كل واحد وخياله خخخ

يسلموووو على الموضوع ..




وآآيد نــأإيسس
عيبني , ـأإبــآآه حقي >< !!
هههه تسلم اخويي ع الطررح الكشوخي
و دمت بحفظ الرحمن و رعآيته ^^



وااااااااااااااو حبيته الصرااحه ..!
تسلم اخويه ع الطــرح الحلوو



يعطيــكم العافيه ع الرد

لا خليــنـآ منــكم ..




حلو ومكانة حلو



۩ ~ بكـٍَـٍاء السمـٍـٍـَاء ./ والارضَ !! ~ ۩

هل سبق وسمعتم عن بكـاء السمـاء والارض …؟!
تعالوا إذن
يقول الله سبحانه وتعالى حين أهلك قوم
فرعون
(( فَمَا
بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَالأرْضُ وَمَا كَانُوا مُنْظَرِينَ ))

روى ابن جرير في تفسيره عن بن عباس
رضي الله عنه في هذه الآية.

أن رجلاً

قال له: يا أبا العباس رأيت قول الله تعالى :

"فما بكت عليهم السماء والأرض وما كانوا منظرين"

فهل تبكي السماء والأرض على أحد ؟؟؟

فقال رضي الله عنه :

نعم إنه ليس أحدٌ من الخلائق إلا وله باب في السماء

منه ينـزل رزقه ومنه يصعد عمله فإذا مات المؤمن فأغلق بابه من السماء

الذي كان يصعد به عمله وينزل منه رزقه فقد بكى عليه وإذا فقده مصلاه

في الأرض التي كان يصلي فيها ويذكر الله عز وجل فيها بكت عليه ..

قال ابن عباس :

أن الأرض تبكي على المؤمن أربعين صباحاً .

فقلت له: أتبكي الأرض ؟

قال: أتعجب وما للأرض لا تبكي على عبد كان يعمرها بالركوع

والسجود وما للسماء لا تبكي على عبد كان لتكبيره وتسبيحه

فيها كدوي النحل ..

وحين تعمر مكانك وغرفتك بصلاة وذكر وتلاوة كتاب الله عز وجل

فهي ستبكي عليك يوم تفارقها قريباً أو بعيدا سيفقدك بيتك وغرفتك التي كنت
تأوي إليها سنين عددا
… ستفقدك عاجلاً أو آجلاً

فهل تراها ستبكي عليك السماء والأرض ؟؟؟


الدنيا ساعه فاأجعلها طاعة
النفس الطماعة علمها القناعة .




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،،
غاليتي الجـــــــوري ،،
أشكركِ أولا على رغبتكِ الجامحة في نشر المواضيع الطيبة
وإفادة غيركِ ،،، جزاكِ الله خير غاليتي ،،
ولكن يجب عليكِ التأكد من نشر أي موضوع وبالأخص في هذا القسم ،،
فكلنا خطاّئين عزيزتي ،، ولكن يجب علينا الحذر ثم الحذر الأكبر في نشر أي موضوع
قبل أتكد منه ،،
وإليكِ الفتوى الطيبة بخصوص موضوعكِ :
السؤال :
جزاكم الله خيراً وأحسن إليكم، أحببت أن أسألكم ما صحة هذا الحديث؟ أن رجلاً قال له: يا أبا العباس رأيت قول الله تعالى "فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنْظَرِينَ" فهل تبكي السماء والأرض على أحد، فقال رضي الله عنه: نعم إنه ليس أحدٌ من الخلائق إلا وله باب في السماء منه ينزل رزقه ومنه يصعد عمله فإذا مات المؤمن فأغلق بابه من السماء الذي كان يصعد به عمله وينزل منه رزقه فقد بكى عليه.. وإذا فقده مصلاه في الأرض التي كان يصلي فيها ويذكر الله عز وجل فيها بكت عليه. قال ابن عباس: إن الأرض تبكي على المؤمن أربعين صباحاً، فقلت له: أتبكي الأرض؟ قال: أتعجب؟ وما للأرض لا تبكي على عبد كان يعمرها بالركوع والسجود، وما للسماء لا تبكي على عبد كان لتكبيره وتسبيحه فيها كدوي النحل وحين تعمر مكانك وغرفتك بصلاة وذكر وتلاوة كتاب الله عز وجل فهي ستبكي عليك يوم تفارقها قريباً أو بعيدا.. فسيفقدك بيتك وغرفتك التي كنت تأوي إليها سنين عدداً ستفقدك عاجلاً أو آجلاً. فهل تراها ستبكي عليك؟ انتهى. جزاكم الله خيراً.. وأحسن إليكم.

الفتوى:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإنا لم نعثر على رواية هذا الحديث بهذه الصيغة، وإنما وردت ألفاظ منه متفرقة، وأغلبها لا يخلو من كلام، وأغلبها موقوف على ابن عباس أو على علي رضي الله عنهما، وكثير منها موقوف على التابعين، وقد روى الترمذي وأبو يعلى بسند فيه موسى بن عبيدة ويزيد الرقاشي -وهما ضعيفان عند أهل الفن- رويا عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما من مؤمن إلا وله بابان باب يصعد منه عمله وباب ينزل منه رزقه، فإذا مات بكيا عليه فذلك قوله عز وجل: فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاء وَالْأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنظَرِينَ. قال الترمذي: هذا حديث غريب لا نعرفه مرفوعاً إلا من هذا الوجه، وموسى بن عبيدة ويزيد بن أبان الرقاشي يضعفان في الحديث. انتهى.
والله أعلم.
المصدر : موقع الإسلام ويب موسوعة الفتاوي

،،

وكان الله غفورا رحيما ،،
،،

ودمتِ في كنف الباري وحفظه ..




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
سبق وان قرأت هذا الموضوع
فلا تبكي السماء ولا الارض لا لموت احد ولا لحياته
وكما قال صلى الله عليه وسلم
‏إن الشمس والقمر من آيات الله وإنهما لا ينخسفان لموت أحد ولا لحياته.

كلنا خطاء ..نسال الله ان يغفر لنا جميعا..وعلينا الحذر
وجزيت خيرا لرغبتك بائفادتنا اخيتي..
يزااااااااج الله خير مشرفتنا ..ع الفتوى الطيبة
في ميزان حسناتج ان شاء الله
وبااارك الله فيك ووفقك الله لما يحبه ويرضاه
وجعلكم قرة عين وبهجة لوالديكم في الدراين يارب
وتقبل الله أعمالنا خالصة لوجهه يارب
دمتم بحفظ الرحمن جميعا




يعطييكم العااافيه عالتووضييح الجمييل
وفميزااان حسناااتكم ياربييه
ويوفقكم ربيه
ويزااكم الله خيير
واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك