إصابة طالبين في مشاجرة بالسلاح الأبيض بالفجيرة 2024.

خليجية

استقبل مستشفى الفجيرة ظهر امس، طالبين مصابين بإصابات متوسطة، ناجمة عن وقوع مشاجرة بالسلاح الأبيض بين 3 من الطلبة في إحدى مدارس البنين بمنطقة قدفع بالفجيرة، حيث قام أحد الطلبة بالاعتداء عليهما وإحداث جرح قطعي بكل منهما.

وتم إسعاف الطالبين، حيث تلقيا الرعاية اللازمة في مستشفى الفجيرة بإشراف فريق طبي أكد استقرار الحالتين في الوقت الراهن.

وتشير تفاصيل الحادث إلى وقوع مشاجرة بين ثلاثة طلاب، في استراحة المدرسة عند صلاة الظهر، وقيام احدهما "مواطن" يبلغ من العمر 17 سنة بطعن الآخرين، " شقيقان مواطنان احدهما يبلغ 16 سنة والآخر 15 سنة "، بواسطة سكين، أصيبا على اثرها بإصابات في الصدر والظهر.

وتم نقلهم جميعاً إلى المستشفى للعلاج، بعد أن ورد بلاغ في الساعة الواحدة ظهراً لمركز شرطة مربح عن وجود ثلاث إصابات في عيادة منطقة قدفع بالفجيرة، وعلى الفور تم نقل المصابين الثلاثة في الحادث لمستشفى الفجيرة لتلقي العلاج اللازم.

وأرجعت التحقيقات الأولية الشجار إلى أنه نجم عن خلافات شخصية بين الطلبة الثلاثة، وان السكين تعود للشقيقين اللذين وجها طعنة سطحية للمدعو" ا . س . ر- 17 سنة " إلا انها سقطت على الأرض ما دفع به إلى التقاطها وتسديد طعنات إليهما وفق أقوال الطالب الذي تسبب بالحادث.

حالة المصابين مستقرة، حيث تعرضوا لإصابات وصفت بالمتوسطة ومازال الشقيق الأصغر تحت الملاحظة.

وأشار العميد محمد بن غانم الكعبي القائد العام لشرطة الفجيرة، إلى ضرورة مراقبة الأبوين لسلوك أبنائهم بالتقرب منهم وعيش همومهم ومشاكلهم، لمعرفة نسبة العنف لديهم، ومحاولة المعالجة المبكرة من خلال النصح والإرشاد والتوعية، والابتعاد عن أساليب التوبيخ والضرب وتعنيف الأبناء، وضرورة زرع الوازع الديني والقيم الأخلاقية في الأبناء لحمايتهم من كافة مخاطر الانحرافات السلوكية.

تعقيـــــــب:
تعقيب على الموضوع هذا ليس بالغريب وقوع مثل تلك المصادمات بالأسلحة البيضاء وذلك بسبب غنتشارها في محلات عدة وسهولة الحصول عليها من دون قيود وشروط خصوصا محلات الصيد والقنص وغيرها وكذلك للغياب الرادع من قبل الشرطة وتربية الأهل والبيئة التي يعيشها هؤلاء الشباب تساهم في تفاقم الأمر

يعطيك العافيه ع الخبر (=

بنتظار New ..

شكرا اختي وبارك الله فيك وحفظكي الله من الفتن والجرائم والله يجنكي طريق اصداء السؤء والجهالة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.